اتفاق التجارة الحرة ميركوسور يدخل عامه الثالث بمزيد من التخفيضات الجمركية أمام الصادرات المصرية

 التمثيل التجاري:  اتفاق التجارة الحرة بين مصر وتجمع دول الميركوسور يدخل عامه الثالث بمزيد من التخفيضات الجمركية أمام الصادرات المصرية لدول التجمع

استعرض السيد احمد عنتر رئيس التمثيل التجاري الامتيازات التي توفرها اتفاقية التجارة الحرة مع دول الميركوسور والتي من شأنها تعزيز فرص التجارة بين مصر والدول الأعضاء وهي البرازيل، الارجنتين، باراجواي وأوروجواي، والتي دخلت عامها الثالث في 1/9/2019 مانحة مزيد من التخفضيات الجمركية على الصادرات المصرية الى دول التجمع

وأشار رئيس التمثيل التجاري إلى أهمية الاتفاق من الناحية التجارية لمصر لما يتضمنه من مراحل خفض للرسوم الجمركية المفروضة على 9800 من بنود الصادرات المصرية على مدار عشر سنوات تنتهي في 2026، لافتا إلى أن 47% من الصادرات المصرية تم منحها اعفاء فورى من الرسوم الجمركية بموجب هذه الاتفاقية .

وأضاف رئيس التمثيل التجاري أن الاتفاقية تشمل عدد من مجالات التعاون الواعدة بين مصر ودول التجمع وفي مختلف السلع والخدمات ومنها التجارة في اللحوم والالبان والسكر والاعلاف والورق والخشب، ويفتح المجال لاقامة مشروعات مشتركة في قطاعات التصنيع الغذائي والعصائر بجانب التعاون في مجالات تصنيع السيارات والاجهزة الكهربائية والمحركات.

وأوضح عنتر أن الاتفاق يشمل خمس مستويات من التخفيضات الجمركية على الصادرات المصرية إلى دول التجمع، مشيرا إلى أن المستوى الأول من الخفض يشمل 2500 سلعة مصرية وقد تم إزالة كافة الرسوم الجمركية عليها منذ اليوم الأول لدخول الاتفاقية حيز التنفيذ بتاريخ 1/9/2017 ، أما المستوى الثاني فيشمل الاسمنت الأبيض وبنود أخرى من الاسمنت – شمع البارافين- شفرات الحلاقة وتتمتع المنتجات في هذا المستوى بخفض جمركي بنسبة 75%، وينتظر أن يتم إزالة كافة الرسوم الجمركية على هذه السلع في 1/9/2020. أما السلع في المستوى الثالث فتخضع لخفض بنسب 12.5% على مدار 8 أعوام، وأخيرا السلع في المستوى الرابع فتخضع لخفض سنوي بنسبة 10% على مدار عشرة أعوام.

وقال رئيس التمثيل التجاري أن دخول اتفاقية الميركوسور حيز التنفيذ عزز فرص التجارة والاستثمار خاصة مع البرازيل وهي الشريك التجاري الأهم لمصر في دول التجمع خلال السنوات الماضية، حيث يبلغ حجم التبادل التجاري بين مصر والبرازيل نحو ٢ مليار دولار، وقد استفادت الشركات والمنتجات المصرية من هذا الاتفاق بعد أن حققت الصادرات المصرية زيادة نسبتها 76% خلال عام 2018 مقارنة بعام 2017.

هذا ويدعو التمثيل التجاري المصري كافة المهتمين بالسوق البرازيلية أو أي من أسواق دول الميركوسور الأربعة لمطالعة بيان التخفيضات الجمركية الممنوحة للصادرات المصرية وتقسيماتها على المستويات الأربع من الخفض الجمركي من خلال الرابط التالي:

Relações Exteriores

Ir direto para menu de acessibilidade. Seu navegador de internet está sem suporte à JavaScript. Por esse motivo algumas funcionalidades do site podem não estar acessíveis. Início do conteúdo da página Fim do conteúdo da página

 

 

شاهد أيضاً

زيارة وزيرة الزراعة البرازيلية لجمهورية مصر العربية

في سياق الزيارة الرسمية لسعادة وزيرة الزراعة والثروة الحيوانية والتموين لمصر، السيدة تريزا كريستنا، اجتمعت …