الغرفة العربية تطلق مبادرة لدعم الشركات الناشئة

أعلنت الغرفة التجارية العربية البرازيلية يوم الأربعاء الماضي (27) مشروعها الجديد المتمثل بإنشاء حاضنة أعمال تحت اسم (CCAB Lab) لدعم مشاريع الشركات الناشئة البرازيلية والعربية. وقد تم الإعلان عن هذا المشروع خلال الندوة الإفتراضية حول التحول الرقمي التي نظمتها المؤسسة. وحول هذا الموضوع يقول رئيس الغرفة روبنز حنون (الصورة أعلاه): “منذ فترة ونحن نخطط لهذا المشروع، والآن حان وقت تنفيذه على أرض الواقع لما له من أهمية بالغة، لا سيما في تسريع التكامل الرقمي بين البرازيل والدول العربية”.

وستعمل حاضنة أعمال الغرفة العربية على تحفيز مشاريع الشركات الناشئة، لا سيما في مجالات الترفيه والصحة والتجارة والمبيعات عبر الإنترنت. ويضيف حنون قائلاً: “لقد حققنا في غضون أسبوعين إنجازات تعادل إنجازات عقود بأكملها، حيث تجهزنا لإستقطاب دعم الشركاء لإنجاح هذا المشروع وتحقيق الأهداف المرجوة منه. ولقد تمكنت الغرفة من جذب هذا الدعم بفضل جاهزيتها لتنفيذ المشروع واتخاذها الإجراءات اللازمة لذلك”.

وذكر الأمين العام للغرفة العربية البرازيلية تامر منصور أن حاضنة أعمال الغرفة العربية (CCAB Lab) ستكون الأولى من نوعها تخصصاً بالمناطق والشعوب، وقال: “هذه الحاضنة تستهدف الشركات الناشئة العربية والبرازيلية. وبغض النظر عن أماكن تواجدها فبإمكانها الإنتساب وعرض مشاريعها وأفكارها ذات الصلة بالدول العربية والبرازيل”.

وقريباً ستتمكن الشركات الناشئة التسجيل عبر الإنترنت. علماً بأن الهدف هو توفير مساحة مادية لإستقبال هذه الشركات في مقر الغرفة العربية البرازيلية في ساو باولو. وحول هذا المشروع شرح منصور قائلاً: “إننا نعمل لنوفر لكل مشروع لجنته الخاصة به والمؤلفة من أشخاص من الغرفة واختصاصيين من خارجها لمساعدة الشركات الناشئة في تحويل مشاريعها إلى واقع ملموس”.

الهدف من المشروع الجديد هو توفير بيئة للتكامل وإيجاد حلول رقمية بين البرازيل والدول العربية. وقال حنون رئيس الغرفة أن الهدف هو تحفيز وتفعيل هذا التحول الرقمي والإبداعي.

المصدر وكالة الأنباء العربية البرازيلية

شاهد أيضاً

ضرب رجل أسود حتى الموت بمتجر يفجر أعمال عنف في البرازيل

هاجم أكثر من ِألف متظاهر سوبر ماركت “كارفور” في مدينة بورتو أليغري جنوبي البرازيل أمس …